تركيا: توزيع 15 مليون ايباد للطلاب

حين يتعلق الأمر بالتقنيات فإن تصدير زيت الزيتون قد يدر الأرباح الكافية على دولة تقع إلى الشرق من البلقان، وهي تركيا، لتتمكن من تحويل هذه المبالغ إلى توظيف أحدث الأجهزة التكنولوجية في جهاز التعليم في تركيا.

في هذا السياق قام وزير الاقتصاد التركي ظافر كاجليان بجولة في الولايات المتحدة الأمريكية شملت كلا من سياتل ومنخفض السيلكون وأجرى أولى الاتصالات مع كل من شركة “ابل” و”انتل” و”ميكروسوفت”.

وتأتي لقاءات الوزير التركي مع هذه الشركات التكنولوجية الرائدة بغرض دراسة كيفية تنفيذ مشروع تعليمي ضخم تعد له الحكومة التركية وأطلق عليه تسمية مشروع “فاتح” الذي من المنتظر أن يعتمد على منتجات شركات أثبتت نفسها في مجال التقنية والحوسبة، وهو عبارة عن تزويد قرابة 15 مليون طالب في تركيا بأجهزة لوحية خلال السنوات الأربع القادمة.

وقالت مصادر رسمية تركية إن الجانب التركي خرج بانطباعات ممتازة من جولة وزير الاقتصاد وحاشيته في الولايات المتحدة، وتمخضت هذه الجولة عن الاتفاق بأن يزور تركيا وفد من شركة “ميكروسوفت” لإجراء الاتصالات الضرورية مع شركات تركية حول تطبيق مثل هذا المشروع.

وذكرت ذات المصادر التركية إن شركة “ابل” أبدت اهتماما كبيرا بهذا المشروع الملفت للنظر، وعرضت أن تشارك في تحقيقه من خلال أجهزة الايباد والايفون التي تنتجها والإكسسوارات المصاحبة لها.

يشار إلى أن تركيا تعتبر البلد الثاني الذي يسعى إلى توظيف الأجهزة اللوحية المتطورة في جهاز التعليم بعد ان قامت بهذه الخطوة من قبلها كوريا
الجنوبية

  • نأمل أن نصل إلى الأفضل قريبا .. يارب

.